الخميس، 11 أبريل، 2013

ذات صباح شتوي

بعدما اعلنت حربها عليه كتب بضع كلمات فقط
بسم الله العلي العظيم
لو اردت ان اجعلك تشنقين نفسك لفعلت الان ولكن حياتك لا تهمني ولا تشغلني كثيرا فلذا موتك لن يضيف لي شيئا
فابتعدي عن طريقي فانت لا تعرفين اي شيطان يسكنني وعيشي حياتك بعيدا عني
فان اردت حربا لن احارب النساء ولكن ساحارب ...........فلذا ابتعدي عن طريقي
.........
ثم رمي بخطابه في البحر
جلس يحتسي قهوته وهو مبتسم قلت مابك قال لا شي لست انا من يهتك ستر النساء
نظرت اليه وابتسمت وعرفت انه في حاله ترقب وانتظار
شاح بوجهه بعيدا عني وكان ماء البحر الازرق استحال الي اللون الاحمر

شفاه متحرشه

قلت للقاضي الذي يحاكمني بتهمه التحرش ايها القاضي كل ما فعلته اني قبلتها فقط قبله احيتها بعدما كادت تموت شفاهها من الظمأ قبلتها حتي ارتوت
قال لا يحق لك ان ان تقبلها .قلت بل يحق لي وهي من قالت لي قبلني .قال كيف قلت لقد اقتربت مني الي ان مس نهدها صدري ثم بللت شفتها السفلي النافره و المتدليه ونظرت في عيني ثم اغمضت عينيها ايها القاضي من يحاكم من؟فلتحاكم شفتيها اولا ثم حاكمني حينها بالاعدام تحت المقصله 

الأربعاء، 10 أبريل، 2013

اخير السكات

نضمك زي السكات
الا السكات مرات فيه كلام
لقيتك ابعد من حد الاحتمال
مهما حاولت اكحل في الكلام
بلقاك .............