الاثنين، 12 مايو، 2014

الخلاسيه

ضاجعتني الخلاسيه ذات صباح وما ادراك ما الصباح وانتصابه الصباح! بعدما ضاجعتني شوت عضوي علي نارها ثم اطعمتني اياه ثم القمتني ثديها لارضع فارتويت ثم مضت وقبل ان تخرج من باب الغرفه شعرت انا بالم المخاض في احشائي التي اشتعلت  نارا صممت اذني من الاف الاصوات التي تخرج من احشائي وكنت اشعر بالاف الاقدام الصغيره تركل وتركل وتركل تبحث عن مخرج لها ذهبنا الي المستشفي فاخرجو من احشائي الاف الصبيه الرائعي الجمال ،،،،وكنت في اليوم الثاني متصدرا عناوين الصحف رجل ينجب اﻻف الصبيه الخلاسيييين!
ماذالو يتسالون كيف؟ كيف! كيف وهم لم يجدو عضو تناسلي ولا اي من ادوات الانجاب النسائبه! ليعلم من لا يعلم نحن نحمل ونحمل بفتح النون ثم بضمها،،،كيف هنا السؤال!،،،،
المؤتمر الصحفي كانوا صغاري الخلاسيين موجودون يردو علي اسئله الصحافييين الممله،،،،،احدهم راود صحفيه واخر قبل صحفيه اخري واخر قال لاحداهن اشعر بالعطش بالله ارضعيني!فضتت السلطات المؤتمر الصحفي ثم صلبوني ﻻاني انجبت نفسي الﻻف المرات!

كبرت

كبرت ونما شاربي ولحيتي اصبحت مفتول العضلات وتزوجت وانجبت وحققت كثيرا مما اريد ماذلت احمل ذلك الطفل القديم،،،،كان يحلم وماذلت كذلك،،،،كان يطيل الصمت وماذلت كذلك كان يهرب من الناس الي القرآءه والاطلاع وهربت متهم الي الكتابه،،،،لم يعشق الضؤ وكذلك انا العتمه تريحني ،،كان يعد نجوم الليل وماذلت انا لم اكمل العد بعد،،،،كان يعشق المشي وحده نهارا وانا اعشقه ليل،،،لم يخشي الموت قط وانا ارغب في تجربته تسحرني تلك اللحظه التي تفصل بين حياتين وتسحرني ةمع كل مغامراتي المميته لم امت كان الموت يفر مني اطلبه فيفر اطارده فيختفي من علي الطريق،،،،انا انا انا من؟لا ادري ربما انت او هي ﻻ اعلم الكثير عن حياتي اﻻنيه بقدر علمي بالماضي

اصبعي بعد الاعتراف

احتاج لان ابكي ساعات حتي اغتسل بدمعي احتاج لان اضرب راسي بالحائط حتي ينفجر رأسي واما قلبي فلقد اعدت له مصير يليق به سوف ارمي به في اقرب حفره صرف صحي
سامزق نفسي
ساجل من نفسي عبره لنفسي
ساقتل كل مافيني فقط ساترك اصبعي ليشير علي قائلا للناس هنا يرقد رجل فاجر كافر ملعون من قبل التكوين رجل جعل من قلبه مقبره للنساء  ليس لانهن عدوات له بل لانه عدو نفسه تبا من رجل يحمل علي كتفيه ما يعجز عنه سيزيف يحمل الخطيئه ويمضي كلاخرين مدعيا انه نبيا جديد  نعم نعم نعم ساترك اصبعي ليسبح مع ملكوت الله كصدقه جاريه فان مات بني ادم اصبعه قد ينفعه بعد مماته كحال اصبعي!.....ﻻ احد اريده ان يسألني لماذا كل هذا الله وحده يعلم
نقطه
سطر جديد

الأحد، 11 مايو، 2014

ايمان

الايمان ليس في طول صلواتنا وكثرتها ليس في الدعوه للخالق وليس كذلك في الذهد في نعم الله وليس في ان تكون ارجلنا مشققه وايادينا متيبسه ولا بان تكون علي جباهنا علامه حالكه السواد ولا في ان نرتدي ملابس قصيره الايمان هو اﻻ تمتد ابصارنا او افعالنا او افكارنا بالضرر علي مخلوق ،،،،،
(اهداء لصديق علي عتبات الالحاد وائلوف)

كنت

كنت نبيا والها احي واميت تجري الانهار بين يديا اوزع الارزاق كما اشاء ازل وارفع وذات يوم خاصمت نفسي وغضبت منها فلعنتها فاصبحت كائن قذر جدا اسمه انسان