السبت، 2 فبراير، 2013

ممكن

اعشق
تمرد علي ذاتك
لا تلتفت
يمكنك هذا يمكنك هذا
اكتب
ابكي
انزف انزف انزف

ابن الاله مهتراب

يحكي انه في قديم الزمان في مملكه تقع بالقرب من مقر ابليس الصيفي ,كان هناك حاكم ظالم جدا ,كان يحتقر شعبه ويعذبهم ويذلهم الي الحد الذي جعله  كلما اراد ان يقضي حاجته يستدعي احد مواطني مملكته صباحا ويقول له افتح فمك ثم يتبول او يتغوط فيه ثم يقول له هي قم بتنظيفي بلسانك ,وكان المواطن يفعل ذلك
لم يكن احد يتزمر من الحاكم ابدا لانهم كانو يظنون انه ابن الاله مهتراب اله الشمس وكوكب شلاقه وكان يخدعهم باسم الرب امهتراب وذات يوم قرر الحاكم في اثنا شهور الجفاف ان يقتل اي طفل دون الرابعه من العمر وان يقتل ايضا اي رجل تعدي عمر الستين ,لم يمتعض احد فقدم الناس ابنائهم وابائهم للحاكم ومات الوف البشر حينهاواحتجت الامم الاخري خوفا من ينتشر مثل هذه القرارات
وفي احدي الايام جمع كل رجال الشعب وقال لهم دعوا جيشي يمارس اللواط بكم وذلك نسبه لقله النساء في مملكتي وكالعاده لم يحتج احد لانهم يساهمون في دعم المجهود الحربي لجيش حكمهم العظيم ابن الاله مهتراب وكل جندي يأخذ رجلا او ثلاثه ويذهب بهم يفعل فيهم ما يريد مده اسبوعين الي ان مل العسكر من الجنس حينها تركو الرجال وشأنهم ليذهبو الي اسرهم واعمالهم وكان يعاد هذا الشي كل اربعه اشهر فكان حين يحين موعد دعم الجيش كان الرجال يلبسون ملابس النساء ويتعطرون بعطور النساء حتي يسعدون جيش الحاكم ابن الاله مهتراب
واستمر هذا الحاكم الظالم في فعل كل قبيح طوال عشرون عاما من حكمه والشعب كان مستمر في الولاء له فهو ابن الاله لا يخطئ ابدا وكان يبشرهم بغضب ابيه اذا عصو اوامره وسخطه وبانه سيسر اذ ما اطاعو ابنه الوحيد وخليفته في الربوبيه متي ما مات فمن المعروف ان الجندي ابنه سيكون جندي وان الطبيب ابنه سيكون طبيب وان اللوطي ابنه لوطي وانا الداعره ابنتها داعره وان القواد ابنه قواد وايضا ابن الاله حتما سيكون اله
وفي في احد سنوات القحط الشديييييييد جمع كل افراد شعبه واحضر كل كهنه المعبد الكبير وهيئه شوري المملكه جميعا وقال ايها الشعب تعلمون ان ابي غاضب منكم لانكم تاكلون كثيرا جدا وترمون باقي الطعام لذا قررنا ان نقطع من كل يد اصبعين حتي تكون اللقمه التي تاكلونها صغيره جدا وهناك امر اخر ان سته اصابع منظرها افضل من عشره وان ابي قد اعترف بخطئه حين خلقكم بعشره اصابع وطلب مني ان اصلح هذا الخطأ فهتف الشعب سمعا وطاعه لربنا ولابن الاله الحاكم المبجل
تم قطع الاصابع للشعب وجلس هو والكهنه ورجالات الصف الاول يتناولون ما لذ وطاب من طعام والعذاري يرقصن بينهم وحين انتهاء الحفله كان يفض عشره عذروات كل ليله  ويقطع حلماتهن ليشون له فهو يستطيب طعم تلك الحلمات البكر والهشه مع كوب من حليب الامهات الدفئ
وذات يوم كان يمتطي رجلا علي ظهره ومعه كبار القاده والجند ورجالات المملكه في جوله في سوق اوركامبولا وهو السوق الرئيسي في مملكته وقد رأي جموع الشعب فنظر الي وزيره شلنقه قائلا يا شلنقه ىالناس ديل كتااااار جدا لا بد ىينقصو نعمل شنو؟
قال شلنقه سيدي ومولاي وابن ربي العظيم امهتراب لقد نبأتني انت في حلمي بان نقطع اعضاء الرجال التناسليه انت تعلم يا مولاي ان الشعب يعيش في رخاء وصحته جيده جداجدا لذا هو يمارس الجنس بكثره يا مولاي ونتيجه الجنس هو اذدياد مواليد مملكتم الموقره
ابتسم وقال نعم نعم لقد نبأتك ولقد نسيت هذا ههههههههههههههههههه هههههههههههه وتردد صوت ضحكه في اركان المملكه وصاح اجمعو شعبي الان في ميدان المولد....
جمعو الشعب وقال خطبه طويله عن مضار الجنس ومن ثم قال قراره وقرار ابيه الاله بان ربهم قد اخطأ في خلق اعضاء تناسليه لهم لذا قرر ان يتم قطعها ..............حينها سرت همهمه بين الرجال ثم تعالت الهمهمه ثم اصبح هتاف ثم تعالي الهتاف بالرفض ثم اشتبك الشعب مع الجند وقتلو منهم جند كثير وهرب الحاكم في حمايه جيشه الي قلعته ثم بعث وزيره شلنقه قائلا شلنقه انت من ادخلتنا في هذا وعليك ان تخرجنا ابتسم شلنقه وذهب ليفاوض الشعب ولكن الشعب كانت قد تفشت فيه حمي الثوره المسعوره فامسك بشلنقه وذبحه ومن معه وذهب الشعب الي القلعه وهدوها كامله ووووووووووووووووو.......خلاص


علويه الضكريه(4)

حينما اقتربت منها مدت لي الليفه فتناولتها وارتجفت حينما لامست اصابعها يدي, ولاول مره انتبه لشعرها المسدل علي ظهرها ,لقد كنت اراها دوما لابسه قبعتها معكوسه ولم اتبين شعرها ابدا ,وضعت الليفه علي الطشت ولملمت شعرها وجمعته ووضعته فوق كتفها الشمال انسدل علي صدرها كانه سيل هبط من علي
واخذت ادعك علي ظهرها ببطء وسمعت انه تخرج منها واستكانت لحركه يدي وهي تهبط وتعلو وتتحرك في حركه دائريه وشعرت بقشعريره جلدها حينما وصلت يدي الي عنقها ,حينها رميت بالليفه علي الطشت واخذت احمل الماء بكفي من الطشت وكفي كان يمس اردافها الرائعه والضخمه ,ادلقه علي ظهرها وكان جسدها كالشمس حين تنقشع عنها الغيوم مضئ وناااااااااااعم مالت نحو الخلف ومس ظهرها صدري وشعرها وجهي فاخذت استنشق عبيرها وانا ممسك بكتفيها بيديي الصغيرتين
..............يتبع

يقظه وموت

افترشت الهم وتوسدت ثني الساعد
واخذت اعد في النجوم
واحد
مئه
الفين
مئه مليون
وماذلت مستيقظا
دفعت رشوه للنوم عباره عن خمسه زجاجات دم
حين قطعت شراييني البكر
شعرت بالخدر
وبلذه الموت
مت
وشبعت موت

وماذلت مستيقظا
فقط لا يمكنني عد النجوم الان

خصوبه مشاعر

المشاعر قد تفقد خصوبتها بعامل الزمن
وحين لا نغذيها بالشوق والحنين
وحين نرحل من مملكتها
الي مدن الحزن
تتبلد
تصبح قاتمه وسوداويه المزاج
هل يمكن ان ننشطها ؟
اذا انها النهايه
نودعها في صندوقنا الخشبي ونركنها
الي ان يأتي قلب يمدها الطاقه ويوقظها من بياتها
هل يمكن ان ندعها في بياتها تضاجع نفسها نفسها
وتتوالد مشاعر صغيره تحبو وتمارس علينا
عنجهيه ونزق الاطفال
ويحي من جيش من المشاعر الميته ومن المشاعر السالبه التي تنتشي حين ترانا نبكي ماضي
لا لالا
انا لا ابكي
انا لا ابكي
بل يبكي عليا............
اقاموا جنازه محترمه
ونصبو السرادق
فكنت الميت
والمعزي
وكنت
وكنت
وكنت
لاشي
مجرد عدم

الجمعة، 1 فبراير، 2013

ومضه

بعض العشق
ناقص عقل ودين
وبعض العشق بلا عقل
ولا دين
وبعض العشق
بعقل وبلا دين
وبعض العشق بدين  وبلا عقل
وبعض العشق مؤمن وعبقري

نفق

افتحو نفقا بين القلب والعقل
دون هذا النفق
يكون العشق
بلا عقل
وتكون الفكره
بلا شعور

محكمه

نتحمل خطيئه عفويتنا ووزر صدقنا
ونعاقب علي جدنا ومزاحنا
وتعقد المحاكم
محاكم تفتيش
 وتبتدئ تحمل خطيئه عفويتنا ووزر صدقنا
ونعاقب علي جدنا ومزاحنا
وتعقد المحاكم
محاكم تفتيش
 وتبتدئ
بالنوايا
 والقلب
 والعقل............
 محكمه
حكمت المحكمه علي فلان الفلاني........37 سنه
بالقتل ذبحا
 علي ان لا تستن السكين
 وان تستمر عمليه الذبح
ساعتين كانه درب للوريد
امعانا في التعذيب
اذا كان البشر يضعون لكل فعل يفعلون او كلمه تخرج منهم حساب
 لسار كل شخص ومعه كتيبه من المستشارين
افعلو ما يعجبكم
وقولو ما يسركم وما يخطر ببالكم
 ولا تهتموا بالاخرين مطلقا
انكم لن ترضوهم ابدا ابدا

قلب غضوب

من العار ان لا يعرف شخصا راشد ذكر او انثي ماذا يريد, فجعت في حياتي كثيرا من اناس كثيرين ومرت علي مواقف اقل ما يقال عنها انها قاسيه,ولكن لم اشعر بمراره الفجيعه الا مرتين

مره حينما انتظرت الشمس لتشرق فاحتجبت لانها تدري حوجتنا لها وتوقف الحياه دونها,,,شعرت لحظتها بان الشمس تلوي ذراع البشريه جمعاء وبانها تمارس ضغطا وابتزازا لحوجتي لها
والمره الاخري التي شعرت بالفجيعه فيها هي حينما ناديت حبيبتي يا انت !يا اسمك! نظرت لي نظره بلا معني دون ان تكلف نفسها النطق بحرف واحد
يمكن ان تخسر الاخرين ولكن لا تخسر احترامك لنفسك واحترامك لنفسك لا تكتسبه الا حين تحترم الاخرين
من العار ان نبكي ونبكي وندمن البكاء
من العار ان نري الاخرين يبكون ويبكون ولا نشعر بالاسي
الذنب الذنب
نعم ذنب
حيتما تفتح نفاج للضؤ ثم تغلقه لانك لم تتأكد ان النافذه مركبه علي الحائط جيدا  تكون ارتكبت خطيئه والخطيئه هي ذنب والذنب لا يغفر الا بالتوبه
حين تتوب ووتتأسف لما كان مره ومرتان ثم تعيد الخطيئه مره ومرتان تعتبر في شرع المحبين عاصيا
الله لم يخلق الحب عبث
الله هو من يسلط القلوب بعضها علي بعض لتعشق
 وتعشق
 وتعشق..................نواصل في نفس المكان


كلام في الحب

اسوأ ما في الحب شيئن فقط لا ثالث لهم
الشي الاول ان الحب قد يجعلك مكابرا فتكابر وتكابر وتكابر الي ان تشنق عشقك بحبل المكابره فيموت
والشي الثاني ان العشق احيانا يجعلك تكسر قراراتك وتحطمها وتصبح شخصا رخوا وهذا يشعرك بعدم الرضي عن نفسك ويشعرك بالسؤ خصوصا حينما يتحول هذا الي احساس بالهزيمه حين يصر الطرف الاخر علي المكابره وبانه يذلك لانك تعشق الي حد الوله وتخلص له
لذا كنت مؤمنا وماذلت ان العشق هو سلاح ذو حدين
يحي
ويميت
اتمني لكم احبه وحبيبات
يكونو قدر مسؤليه هذا الاحساس الذي نسميه
عشق........................................
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

صوتها

حبيبتي صوتها مدخن ومكبرت
كلامها ناعم زي القرمصيص
واي ضحكه منها تحسها في جواك
كأنها صفقه ورقيص
وتلقي نفسك منتشي
تقدل في الكلام كأنك عريس
تقعد تطارد في الحروف
من لسانك لحد  الميز

قبله

قبلتني
فاعادتني بقبلتها ماده اوليه
مجرد تراب
قبلتني
جمعتني مره اخري كومه تراب
قبلتني بكيت فخلطت ترابي بدمعي
فاصبحت ما انا عليه الان
نصفي تراب
ونصفي ماء مالح
قبله اخري واموت

علويه الضكريه(3)

وضعت علويه يدها علي كتفي وهي تقودني الي الي البرنده ,فشعرت بخدر يسري في اطرافي وببروده في يديا وبحبات عرق تولد من العدم فتسيل علي وجهي ,بينما نهدها الايمن يخترقني من جانبي الايسر وكانت لا تلبس شي سوي تي شيرت بكمين قصيرين جدا ,انتبهت علويه الي اني ارتبكت والي صوت اسناني تصتك ببعضها البعض فمدت يدها مبتسمه ومسحه لي حبات العرق من علي جبهتي
دخلت معها وقالت لي اجلس فجلست علي مقعد حديدي منسوخ بالبلاستيك الازرق والابيض فشعرت براحه رائعه ورائحه البخور والقهوه تملأ خياشيمي فاخذت شهيق تمنيت ان لا يخرج زفيرا بعده قط جلست قبالتي علي السرير فلمحت علي يدها دائره لونها فاتح علي جلدها قلت لها دي شنو؟قالت دي حقنه التطعيم رفعت كمي ونظرت الي زراعي ضحكت ضحكه بصوتها المبحوح فاثارتني وقالت لي لا انت ما عندك لانك شافع ,فصرخت بغضب لا انا راجل
نظرت لي وعينها اليمني مغمضه نصف اغماضه وقالت ل, راجل راجل ولا راجل كده وكده مع حركه منيدها اليمني ,قلت راجل وكمان بالغ!!!ضحكت مره اخري,وقلت لها عاوزه شنو وانا اتصنع الغضب قالت ايود دقيقه ...نهضت وفتحت الثلاجه وناولتني زجاجه بيبسي وكان البيبسي شراب المترفين حينها لا احد يشربه الا اذا كان مرضا بملاريا او ذا كان قادما من الخليج او في النجاح والزواج
فتحت لي الزجاجه باسنانها وشربتها ثم وضعتها علي الارض وفي تلك الاثناء كانت هي في الخارج, دخلت وهي تحمل جردل ماء وطشت ودخلت الي الغرفه ثم خرجت وجاءت بليفه وصابونه حمرا وكانت صابونه فنيك الطبيه, وكنت اتلفت واضعا رجلي اليمني علي اليسري لاخفي قضيبي الذي تورم من انتصابه
سمعت صوت الماء وهو ينزل علي الطشت وشممت رائحه الصابون النفاذه فكرت في ان اختلس النظر اليها خصوصا وان باب الغرفه كان فاتحا ,وقالت لي تعال قلت شنو قالت سمعتني تعال,فاحسست بثقل في اقدامي فجررتها جرا وانا اخطو نحو باب غرفتها شهقت حينما رايتها عاريه كما ولدتها امها وهي جالسه وهي تغسل يديها وكان ظهرها علي قلت لها نعم فالتفتت الي لم استطع حينها ان اظل واقفا علي قدمي كانت هناك قوه هائله تضغط علي كتفي فجلست علي ركبتي دون اردتي فضحكت وقالت لي اقترب فاقتربت منها زحفا قالت اقترب تاني فاقتربت اكثر والماء علي الارض شعرت به يتسلل الي ركبتيا .
قالت لي ادعك لي ظهري حينها انهارت مقاومتي ............
يتبع........

علويه الضكريه(2)

بعدما اكتشفت ان علويه شمطه هي انثي وتخلو من الرجوله,ارتحت كثيرا واخذت امني نفسي بان تضمني ذات يوم الي صدرها هذا,وكثيرا ما كنت احلم بحلمتيها النافرتين وانا ممسكا بهما بفمي ارضع منهما حليبا وسمن وحينما استيقظ صباحا كنت اذهب لاقبل امي فكانت تقول لي انت متمسح بسمن؟ فكنت ابتسم وامضي لاغتسل وارتدي ملابس المدرسه لامر بالسوق لانظر الي محبوبتي الضكريه
اصدقائي كانو يعتبروني شخصا شاذا اذ كانو يعتبرون اني اعشق رجل ولا يريدون ان يفهمو انها انثي مكتمله وخصبه ايضا كانو يظنون انها تراودني وتجذبني اليها كشرك لي وتدعي انها انثي لاذهب اليها , وحين نختلي وحدنا تقوم باغتصابي وهتك عزريه برآئتي وطفولتي وكانو هؤلاء السذج يؤمنون بهذا
فكنت اضحك عليهم كثيرا لاني انا الوحيد الذي يراها اله جنس ,ولم يوجد يوم من الايام دون ان تخلو احلامي من معركه مع علويه شمطه الي الحد انها انجبت لي توأمين احدهم اسميناه جوزيف والاخر جعفر ولا ادري لماذا اصرت هي علي هاذين الاسمين,وفي يوم السمايه اشترت لي جلباب بلون ازرق وطاقيه حمراء وحمامه سوداء ومركوب من جلد النعام وكنت مبتسما حين البستني السكين علي ذراعي وضمتني اليها وقالت الان انت رجلي
امي كانت تقول لي صباحا يا ولدي اول مره اشوف ذول بيضحك ويقرقر اثناء نومه ؟ماذا تري في احلامك ؟امي الاميه ظنت ان بي جذبا سماويا وان الملائكه كانو يضاحكوني ويعبثون معي في الحضرات النبويه ,يا لحسرتها لو علمت ان ملاكي هي علويه فقط ولااعرف ملاك غيرها.
كنت ذاهبا في عصر احد الاحآد الي درس العصر اليومي مرتديا بنطالي الوردي وحذائي التموت تخليه وفانله سوداء واضعا يديا علي جيوبي واصفر وادندن باغنيه لفنان جديد اسمه محمود يغني قالو لي سرو سر غامض ماقدرت احلو فجأه اذا بباب علويه يفتح ونظرت لي وقالت يا قشر تعال!!!!جمدت في مكاني لا اعرف هل من الفرح ام خوفا او من الدهشه ,ثم اعادت قولها تعال ياولد انت اطرش ؟ضحكت وجئتها ومدت يدها الي وسلمت علي وشعرت بيدها ناعمه جدا ,قالت لي مشغول ؟قلت لها لا ليس لدي شي افعله ,ابتسمت وقالت يلا خلاص خش!!!ثم اغلقت الباب
بيتها هو غرفه وبرنده ومزيره عليها زير كبير اسود ولا مطبخ لها ولكن في الركن بقرب الباب لمحت كانون وعنقريب تحت كرتونه اظنها للزيت والبهارت وعلي العنقريب بعض اواني الطعام .والحوش كان به سريرا حديديا علي مرتبه عاليه وغطاء بلونا احمر وتحته بنبرين............
يتبع..........

الخميس، 31 يناير، 2013

عالم جديد

مضي زمن الوصايه علي الافكار
مضي زمن النسوان والحرملك
مضي زمن احتكار الدين
والحريه
والنضال
والفرح
والموت

لا احد يملك حق مصادره 
افكارنا 
نوايانا
احلامنا
هذا العالم الجديد نصنعه لنكون فيه احرار ,رجال ونساء
لا يمكن ان نضع القيد مره اخري في عقولنا باسم شيوخ تحت التراب 
لا يمكن ان ننحني لابن تيميه قائلين شيخ الاسلام قال وقال!!
عليه ان يسمع نحن ماذا قلنا وماذا سنقول
فهو عاش لزمانه 
ونحن نعيش لزماننا 
ولكل زمان عقول 
ورجال 
ونساء
ترفض الوصايه ايا كانت

قمر ودموع

حينما يحضر القمر ويكتمل يكتمل حزننا
ونغرق في دموع لا تنتهي الا بمزيدا من الدمع والنشيج
كاننا نبكي لموت الحسين
نشكو فجيعتنا للشتاء واوااااااااااااااااااااااه من فجيعه تغسلن بالدموع
يقولون ان دموع الرجال غاليه
لكنها قد تهون
قد تهون
تهون
هون
ون
ن
تنتهون!!

صوره ابيض واسود(1)

ماذلت مفتونا بامي حينما تعوس الكسره ,كنا فقراء فقرا مدقعا وكم كان الفقر في زماننا ذاك شرفا وفخرا والفقراء بطبعهم اكثر كرما وكان طعام الفقراء ذو نكهه مميزه وطيبه سالت امي لماذا الناس الفقراء طعامهم له نكه وطعم يميزه عن طعام غيرهم كانت تقول لي انها البركه الربانيه التي يضعها الرب في طعامنا وفي خبزنا لانه يعلم ان رزقنا حلال
,,وكان الفقر في ذلك الزمان شي جميل يجعلك قريبا من الناس وكان الغني شي يبعدك عن المجتمع عكس ما يحدث الان ,كانت كل بيوت الحله هي بيوتنا نتعامل علي هذا الاساس وكنا نعامل ايضا علي اننا اصحاب البيت لا توجد بنت تحتشم امامنا وكنا نلعب ونضحك ونحب كاننا اهل واخوه ,اذكر لم يكن لنا تلفاز وكان التلفاز الوحيد عند جارتنا وكنا كاطفال الحله يوم الجمعه نذهب لنحضر جنه الاطفال صباحا ونفطر معا في ذلك البيت وكم كان رائعا ان تري الاطفال متحلقون في اربعه مجموعات حول صحن كبير,
كنت اجلب لامي اي (حطبه)اجده لاجل ان تعوس كنت اجلس بقربها وهي تحمل الاناء الصغير عليه العجين ثم تتبعا بحركه رشيقه كأنها عازف بيانو ماهر ,كان اصبعين فقط يمسكان بالقرقريبه ويحركان العجين بسلاسه عجيبه وحين لا تخرج طرقه الكسره من الدوكه
ترمي قطعه من الطايوق وكنت اراقب الطايوق وهو يذوب ثم تمسحه امي بابقطعه من القماش فتصبح الدوكه ناعمه ولامعه,
وماذلت اعشق اخر طرقه من العجين تصنعها لي امي وكانت هشه جداجدا وحامضه كنت استمتع بمزاقها
ولا يوجد شي يشبهها في الرقه الا حينما ذهبت الي كنيسه العمارات مع حبيبتي بازلكا وحضرت معها القداس وتقدمت الي القديس وفتحت فاهي وقام هو بوضع قطعه من الخبز اوالرقاق التصقت بسقف حلقي يسمونها المناوله..
حينما كبرت وسافرت ورأيت العالم ودخلت اماكن يحلم بها الناس الا اني ماذلت اتمني ان اعيش في بيت به غرفتان من الطين ونوافذه من الخشب وراكوبه وتكل عليه اثار الدخان وبه حفره دخان حينما اراها اشعر برجولتي واشعر بالاف الاطفال ينسلون من الحفره وهم يصرخون ويلتفون حول اقدامي بابا بابا بابا

حكايه من ديم القرون

حذيفه كان يعشق البت اماني بت الجيران ,عامين كاملين لم يستطع ان ينظر لها ولم تعطه هي اي فرصه ولم تعره اهتماما
وهو بطبعه الخجول لم يكن يستطيع ان يصارحها بما يكنه لها من عشق يوجعه,وكأن الظروف تعاكسه فلم تسمح بان يقابلها علي انفراد, وكان يعلم انه لا يمكن ان يرسل لها احد ليوصل معلومه حبه
كان يكنم كل شي في نفسه الي في احد الايام جاء متأخر من المستشفي فقد كان يزور عمته ستنا التي قطعو لها رجلها بسبب مرض السكر ,,وحين وصل الي ميدان جاكسون وجدها تقف في انتظار حافله تقلها الي البيت وكانت المحطه مذدحمه بالركاب
فاخذ يختلس النظر اليها وكانت الشمس تغرب من خلفها وترسل اشعتها فتخترق طرحتها ذات اللون الاصفر فينعكس هذا كله علي تلك الخصله المتمرده التي تختلس النظر اليه كأنها تعاكسه فكان يبتسم ويشد خياشيمه ليستمتع برائحه العطر الذي كان يصله من اتجاهها
وفجأه جاءت حافله تتهادي فقفز عليها وامتطي اول كرسيين ووضع دفاتره علي الكرسي ثم اشار لها لتركب فركبت وجلست بقربه وقالت له شكرا كتير لولا وجودك كنت محتاره كيف اصل البيت
ابتسم فقط دون ان ينطق بكلمه فقد كانت فرحته عارمه وفي لحظه هاهو يجلس بقربها بل ملاصق لها فخذها يلاصق فخذه وكتفها مع كتفه ونهداها هاهما يداعبانه كلما ارتجت الحافله ذات الصوت المذعج .لكنه لم يهتم بكل هذا واخذ فرصته ليستمتع بوجود محبوبته اماني
لقد احس بانها مستمتعه بوجوده ايضا وشعر بهذا الخيط الخفي كتيار كهربائي يسري بينهما وكانه يشدهما معا ويقيدهما
لقد شعر بميل راس الفتاه نحوه كانها تريده ان يشتم رائحتها اكثر لتيثبت الرائحه في خياشمه ولتداعب خصلتها المترد وجهه بين الحين والاخر وكانت تحاصرها بيدها كلما هربت من الطرحه اليه
ومضت الساعه سريعا واخيرا وصلا الي محطتهما فاوقف الحافله ثم نزل وكادت ان تتعثر فامسك بيدها فاتكأت عليه ونزلت ثم اخذ باقيه من الكمساري ومشي بقربها دون ان ينطق بكلمه وضع يده اليسري داخل جيب بنطاله ليقمع اعضائه التي تمردت, وكان رافعا راسه وهي تمشي عاقده زراعيها علي صدرها لتخفيهما من حركه الريح المعاكسه وكانت الريح تلصق ثوبها بجسدها وبين الفينه والاخري تحرك ثوبها الذي كان يلتصق بين فخذيها ليظهر حجم الفخزين وما بينهما من كائن مقدس ,اكان يلاحظ كل شي علي الرغم من انه لم يكن له تجربه سابقه بالفتيات الا انه كان يشعر بانها وقعت في غرامه وانها وثقت فيه
حينما وصلا معا الي ميدان ناس عوض حمبوكه الذي يفصل بينهم وحلتهم اقتربت منه متمايله وامسكت بيده فالميدان ان يعج بكلاب حاجه بخيته ست الكوارع وحينما صاحت الكلاب دون ارداته احتواها بيده اليمني وضمها الي صدره فخرجت منها اهه صغيره واحس بها تلتصق بجسده اكثر كانها تتلمس عضلاته وتضاريسه القويه
وتركها حينما عبرا نصف الميدان ووصلا الي منطقه يشع فيها ضؤ مصباح دكان حماده لكوم وصلا معا الي مدخل الحله وقالت له شكرا يا حزيفه ابتسم وهي مبتسمه له لم ينطق بحرف ولكن عينيه كانت تشعان بالوله.................

زيف الانسان

ماذا لو تعرينا من زيفنا ونفاقنا وانطلقنا ومارسنا الحريه التي اعطانا الله
ما فائده بكائنا علي الجدران ونحن لا نستطيع ان نعبر عن دمعنا فنكتمه ونغطيه بالجدران كان دمعنا عوره فيصبح اول شي نغتال حريته وحريه نزوله اينما شاء ومتي ماشاء,وحين تفيض بنا المشاعر السالبه نشعر بالشفقه علي ذواتا لا نمنحها حريه البكاء والالم والاحساس بالاشياء
نلبس زيفنا ملابس لتغطي ما نخبئه في قلوبنا وفي حناياه من شعور بذاتنا وبالاخرين
نحرق كل م علق بالذاكره من زكريات, نجمعها صفا واحد ثم نطلق عليها الرصاص حتي لا تخبرنا كما كنا ذات يوم احرار

كم هو غريب هذا لانسان حين يقف مزهوا وهو بكامل اناقته يتلفت يمني ويسري لعل احد الحسنوات تحدق معجبه به ,وسرعان ما ينقلب هذا الاحساس حينما نقف عراه امام ,المرآه فلا ننظر الا سؤتنا وزيفنا وكذبنا ونفاقنا ولكن نكابر وندعي كم نحن .انقياء اتقياءونستمتع بشعور قدسيتنا المزيف 
شي غريب انك تكون انسان 
شي غريب ان تشعر 
شي متعب ان تشعر بالتعب في غمره الصدام فتنهار يد المقاومه فيسقط منها سيفها فيستحيل الي سيف من خشب
نتسائل من نحن؟
بشر
شياطين 
ملائكه
لاشي
نحن كائنات خلقت لتكون متناقضه
نعم متناقضه 
متناقضه
تناقض

درس اول من دنجوان متقاعد

زوجتي زكيه وذكيه جدا ,حينما كانت في الثامنه عشر من عمرها اتصلت بها قائلا اني احبها قالت لي وماذا بعد؟
قلت سوف اتزوجك
قالت اذا اذهب الي اهلي !
ذهبت في اليوم الثاني اخطبها
بعد عام اصبحت زوجا لها
وبعد عشره اشهر من الزواج اصبحت ابا
علي اي فتاه اختصار الكلام الكثير ..........

جرس

اذا كنت تري فقط في المرأه جسد فقط فتأكد ان عقلك هو في حد ذاته عوره قبيحه جدا !!
هي مثلك جسد وروح وعقل قد تتفوق عليك في نقاء الروح وصفاء الجسد وقوه العقل
وستبقي انت في مكانك قضيب يفكر نيابه عنك .(مع العلم ان القضيب وضعه الطبيعي هو الارتخاء)!!

الأربعاء، 30 يناير، 2013

علويه الضكريه(1)

حينما كنت يافع في بدايه مراهقتي كنت مفتونا بعلويه شمطه تلك المرأه التي يخشاها كل من يسكن حلتنا
علويه كانت تفيض انوثه وجاذبيه الا انها كانت مسترجله في تصرفاتها وصوتها اجش وتشرب السجائر 
في الشارع وتحضر تمارين فريقنا لكره القدم وتناقش الرجال في السياسه وفي اي شي ,كانت تسبهم وتلعنهم بشتائم لا احد غيرها يقولها ابدا ثم تختم شتيمتها بمقوله ثابته (سله عين بي عتله جبادنها من السماء),لم تكن كباقي النساء تهتم بالحناء والجبنه وجلسات النميمه وغيرها من الامور النسائيه كانت تذهب صباحا الي دكانتها التي تعمل بها في جزاره!!
كنت اراها مشمره  وهي ممسكه بالساطور والسكين تقطع اللحم والسجاره خلف اذنها
كان منظرها غريبا جدا وسط السوق وهي ترتدي بنطالها الاسود الواسع وقميصها الابيض ومن تحته فنله داخليه رجاليه .
ومع كل هذا كانت انوثتها بائنه لا تخفي علي رجل فحلمتاها النافرتين كانتا اول ما يشدا الانتباه اضافه الي اردافها الكبيره والقويه 
والي نعومه يديها وكان جسدها يلمع في الضوء فكان يخلو من الشعر,كانها لوح من الفورمايكا البونيه اللون او كانها شوكلاته ذائبه 
كنت حين ترسلني امي الي الجزار كنت اذهب الي علويه فقط,لاختلس النظر اليها وذات يوم ضبطتني وانا احدق في فتحه القميص فاغرا فاهي ,رايتها تبتسم لي مع انها كانت عنيفه مع كل الرجال الا انا لم تكن تعاملني بتلك الخشونه ابدا ربما لان سنواتي الخمس عشر كانت شفيعا للسانها الزفر
وكانت تدور القصص والحكايات عنها كثيرا والتي اصبحت كالخرافه ,يقال انها امسكت بثلاثه لصوص في يوم واحد وقيددهم وقطعت لك واحد منهم حشفه قضيبه وعلقتها علي الجزاره في اليوم الثاني ومن تلك حارتنا لم يدخلها لصا واحد
وايضا يقال انها تزوجت رجل وفي يوم دخلتها حاول ان يدخل بها دون اي مقدمات فضربته وجعلته عبره للرجال وهناك الف قصه وكلها تدور حول قوتها وعنفها الشديد ولكن يقولون انها رجل وانثي وانها له عضو زكري فكنت احدق ما بين فخذيها علني اري دليل علي رجولتها لابعدها من احلام مراهقتي فكل ما كنت اراه انوثه طاغيه فلا يوجد انثي غيرها لها مثل شفتيها تلك فكيف تكون رجل ,وفي احد المرات كنت اراقبها كعادتي ,فرايتها خرجت من دكانها قاصده الجمام العمومي الوحيد في السوق فذهبت خلفها وحينما دخلت اخذت اتلصص عليها من بين شقوق الباب الخشبي فرايت دليلا يثبت انوثتها وينفي خرافه انها (ضكريه)وجريت فرحا الي الحي وانا اخبر الصبيان ان علويه تتبول كالنساء وليس وقوفا مثلنا ,.واخذت أألف القصص حول مارأيته في تلك الثواني التي كانت تتبول فيها علويه شمطه ..................يتبع

الثلاثاء، 29 يناير، 2013

زنزانتين

عينيها زنزانتين لاحلامي تحبسا الضؤ والسكون مني ,تخنقاني بقضبان النظر
حين تضمني تلك العينان اشعر بالاسي علي نفسي والاسف وانا بينهما ,ابدو كمخلوق صغير
تعتصره العيون ومابين كبريائي وهزيمه الحواس لا اجد روحي
افتقدها افتقد طعم الاشياء ولون العشب وشكل البنبر وحتي انعكاس تاريخي علي مرآه الوضوح
افتقد كل شي تميمتي واحلامي واصنامي الصغيره وقطائرتي الورقيه
اعيد زكرياتي حينما كنت انا وهي ومنضده وشمعتين
نرقص معا السالسا
احتفل بها
احتفل بها وشمس الليل تضيئ مسامي
ولكن
الان
كلانا مضي في طريق والقلب اصبحت نوافذه لا تجلب الا الغبار والتعاسه المطلقه
وكثير من السموم
لبس القلب البدله ذات اللون الاحمر
بلا محكمه (اعدام)
صعد وحده الي المشنقه وضع قناع الموت الاسود علي وجهه
ولف الحبل علي عنقه
ثم سحب عصا المشنقه
كرررررررررررر
هبوط
انه مكتومه
موت
ذهب وترك زنزانتيها فارغتين الا من ........

سيف مسلول اسمه الرحيل

قدري دوما ان اموت في اول العتبات
قدري دوما ان تقتلني الكلمات
قدري دوما ان تموت امنياتي
قدري دوما ان لا تسمعني السمراء كلمه نعم
يا لقسوتها
ما الذي يفرق بينها وبين الحجاج بن يوسف
انثي حجاج
انثي هولاكو
فالهزيمه كانت انثي
والنصر كان رجل
وبينهما معارك واحزان ودم ولحم يكبر بيني وبينها
وحكايات
وانهار
والهه غبيه جدا تبتسم في بلاهه

فلم هندي

كلاكيت ( )
اكشن
يجري البطل بالحركه البطيئه فاتحا زراعيه نحو محبوبته الخلاسيه
تبتسم المحبوبه وتفتح زراعيها وتجري نحوه وخصل شعرها كالشراع
من خلالها تشع الشمس
يقترب منها
تقترب منها
وويضمها اليه
ولكن
صوت المنبه
صوت المنبه
صوت المنبه
يصرخ فيقوم مفزوعا من حلمه
فلا محبوبه ولا سيناريو ولا بطوله مطلقه
ولا جمهور ولا اضاءه
لا شيئ مطلقا
غير المنبه
واحزانه

ذبح

ذبحتني ولم تحسن الذبح !
ظللت انزف طوال الليل
كنت استرجي الموت كنت اتسول الماره ان يتمو ذبحي
شعرت بالخدر وبالنزيف يحرقني يفتح طريقا عبر جلدي ليسيل علي الارض
شعرت به يرمي بظلاله علي يتمدد فوقي يبيد خلاياي ويردم مسامي بالعرق 

اعدو الموسيقي الجنائزيه
ورد
بكاء
صراخ
فحيح
شجن
شريط الزكريات الاسود احترق
انا انزف
انزف
انز
ان
ا
............ص م ت

الاثنين، 28 يناير، 2013

مجرد اسئله

الزواج هل هو ضروره؟اذا افترضنا هناك امكانيه ان يتعايش رجل وانثي معا وانجبو اطفال وتشاركو معا والتزمو بعهود بينهم اليس هذا يمكن ان يكون افضل من الزواج ؟اعلم ان الزواج سنه ولكن اطرح اسئله فقط 
هناك من يتزوج ولا يلتزم ماديا او روحيا بل لا يضرب باي التزام عرض الحائط ومع ذلك اسمه زواج!!!!
قصه.......
امريكان اثنان في احد اعياد الميلاد وبينهم اطفالهم في سن الشباب وبعد 30 عام سأل الرجل شريكته ساره نحن نسينا ان نتزوج!!!!!تفاجأالابناء ان ابواهما ليس متزوجين!!!!!!!!!!!
هناك من هم متزوجون ولكن في حقيقه الامر ليس بمتزوجين لا يربطهما غير اطفال ورغبه يتم تفريغها في الليالي المعتمات في ايام الجمع والخميس!!!ومع ذلك يطلق عليهم زوجين
اذا ما جدوي الزواج اذا كان بهذا الشكل ؟
هل لانجاب اطفال يمكن ان ننجب اطفال دون شريك ودون زواج ودون طرف اخر ايضا!!!
مجرد اسئله فقط
لا لا لا لا لا علاقه لي بالجندره !!
لالالالالالا لاعلاقه لي بهدم الدين وووووو!!!
مجرد اسئله ليس الا\كيف يكون الزواج ناجحا ؟وكيف يتم الاختيار للشريك؟وما هي اسباب فشل الزواج ونجاح الصداقات وماهي اسباب فشل الصداقات ونجاح الزواج؟,,,,,,,,,,,,,,,,,

دين بالالوان

اي اسلام اتبع؟اسلام خالي مسؤوليه
اسلام نص كم؟اسلام بلا بوكسر؟
اسلام صوفي خيالي خرافي
اسلام اقتل انهب اسلام تكفيري
اسلام سهل مسامح يبيح كل شي
اي اسلام هو الصواب
اسلام اصفر ام احمر ام اخضر ام اسلام كما قال صديقي قرن شطه؟
احتارت الامه
واااااااااااااااااااااااه اسلاماه
وااااااااااااااااااه محمداه
اين الطريق

رحيل اخر

نحزن للرحيل
نحزن للحضور
نحزن للاكتشاف
نحزن ونحزن ونقتات علي الحزن 
مره علي فرن الزكريات !!!
ومره علي زيت الاماني
ومره علي جمر صباح شتوي بلا شمس!!!
الحزن يغسل سوادنا يجعلنا كائنات شفافه يمدنا بطاقه من القدره علي الابصار بالغد
لذا كنت حزين حينما صادفتها
لاني كنت اعلم انهم ستهجر مدني الضبابيه تلك المدن لم اجعلها انا ضبابيه!!!!
كم يبدو الرحيل مثيرا 
لم اعد اقوي علي رحيل اخر يتركني مدمي يلون ملامح الصباح بالدم 
يشل شجوني فترتجف وحدها وترتجف وترتجف وتحدق في الفضاء الذي تسكنه حبيبتي يرتد طرفها حسير آسفا 
لانه لم يجد حبيبتي لقد احتفت

اعتصام

خاصمتها فخاصمتني نفسي,,تمردت حواسي وتركتني بلا اعضاء بلا اجزاء بلا شي اصبحت كائن هلامي لا انتمي اليها ولا الي نفسي
من انا دونها لاشئ؟؟؟؟؟؟؟

حب بلا لقطاء

اكثر ما يدمر الانسان هو الحب حينما يصبح اعصارا يفقدنا توزننا وعقلنا ويمنعنا من التفكير فكم من جرم كان ارتكب باسم الحب فاذا لاحظنا ان معظم اللقطاء كانو نتاج علاقه حب حادت عن الطريق ففقد المحبان عقليهما وركبهم شيطان الشهوه  فكانت النتيجه لقيط يرمي  في صناديق القمامه  وكم من رجل عرف عن الجديه والاحترام ارتبط عاطفيا بمومس وكم فتاه احبت رجلا الي حد الجنون فدمرت حياته وحياتها وكم رجل قتل من يحب باسم الحب ...الحب كثرته وعدمه يصيب الانسان بالف عله وعله

انثي شريفه(2)حليمه لقيمات

مضت علاقتي بحليمه اياما واسابيع وانا احاول ان اغويها بكل شي لكنها كانت صلبه جدا لقد كنا في حربا شرسه ومفتوحه
لكني لم استطيع ان ادمر دفاعاتها ابدا الي ان جئتها قائلا اني احبك .......ابتسمت وقالت لي الان انت انسان
الت لي يا صديقي ان الشهوه تميت الحب وانت اتيتني ومعك تاريخ صنعته مخيله الناس عني اولئك الذين هزمو عند اعتاب اسواري
حينما فشلو اخذو يزيفون انتصاراتهم الوهميه لقد كان يزعجني هذا الشي قديما اما الان فانا اشعر بالفخر لانهم جميعا لا يمكنهم ان ينظرو الي عيني خجلا وحياء
ي صديقي انا كائن حي مثلكم انتم الرجال لديا رغباتي واحب واكره فلا تظنو ان النساء هن اجساد تشتعل بالرغبه فقط نحن نعشق اكثر مما نشتهي وانتم الرجال تشتهون اكثر مما تعشقون
تعلقون كل امالكم علي خيط رفيع من الرغبه ينقطع عند او شد!!اما النساء فامالهن في عشق صلب كجدار اسمنتي غير قابيل للهدم والكسر والانحناء....صمت واخذت احدق في عينيها اللامعتين الجميلتين كمن يحدق في عيني طفله في الرابعه من عمرها احدق فيها مبتسما لاول مره لا اشعر باني اجلس امام امرأه بل شعرت انها ملاك سماوي يتنزل علي برساله اخري
هدأت رجولتي نهائيا واستكانت وانا اشعر بالاسي علي انتمائي الي الجنس البشري اخذت سكينا وقطعت عضوي التناسلي من خصيتيه ورميته وحضنتها وقبلتها وانا ابكي وابكي واغتسل من عار اسمه الفحوله.............
يتبع

اخر رجال المريخ

ساتكلم بصوت عااااااااااااااااااااااااااااااااااالي جدا
سابكي بصوت عالي جداااااااااااااااااااااااا
سيعلو نبض العشق اكثر
ستمطر الدموع وتفيض لتبلل القلب وتغسله
ساعود كما كنت كائن صغير جداجداجدا!!!!!!!!!!!
العشق هو ما يجعلنا كبار هو ما يجعل نملأ الدنيا من اقصاها الي اقصاها
هو ما يجعلنا نضيئ ونخترق ظلمه السماء بشمس لا تنطفيئ ,,لكن!!!!يا لحسرتي اني اختنق اختنق بل احترق وارجع لطبيعتي البشريه مره اخري ا...عيش واتألم واموت
فكره الموت تدهشني كثيرا جداجدا الي حد اني اتمني ان اجربه ولكن ما يخيفني من التجربه اني لن استطيع ان احكي لكم هذا الفتح الغيبوي وكيف تصعد روح الي الي الروح الام وكيف تكون النفس ؟
الاشياء المتيافزيقيه تثير فضولي جدا اكثر من رغبتي في اكتشاف اجساد النساء وموقع نجمي في المدار
................كل شي مكتوب
كل شي لا يجدي معه التبرير
ليس كل الاشياء تفهم
ولكن دعونا من هذا وتعالو نتناول كأس من الخمر في حضره التي تسكن في وتشاطرني قلبي!!!جزء للنبض ......وجزء لسكناها......
اعشقها واعشق خمرها

الأحد، 27 يناير، 2013

رحيل

تصتك الاسنان يذوب الجلد من الجسد نصبح دونه تختفي الارجل 
تنبت لايادينا اجنحه فتحلق وحدها 
نتمطي ونتمطي فنصبح كالثعبان 
تختفي كل الحواس
لكن قلبي بك ماذال ينبض بك
اصرخ دون صوت فترتجف النجوم
تنزل السماء وتلتف حول مدينتي وتغطيها بدفء ودخان غريب
يشعرنا بالخدر والنعاس
ماذلت انبض بحبيبتي الشمس
امد بصيرتي نحوها تقبلها بصيرتي وتضمها اليها بازرع الحقيقه
ارجع الي قمقمي استعدادا لان يضمني البحر مره اخري
كل ما اخشاه هو الرحيل الرحيل الرحيل
كيف يكون هناك رحيل وانا لم اعشق الشمس كما يجب ان يكون العشق؟
لابأس
سهر
حمي
ضياع
وانا بين ذوبان الجلد واصتكاك اسناني انبض بعشق الشمس